قطر متهمة برشوة وارنر بمليوني أورو مقابل تنظيم مونديال 2022

فجرت يومية "ذا تيليغراف" البريطانية أمس مفاجأة من العيار الثقيل تخص دولة قطر وملف تنظيمها لكأس العالم 2022، فبعد الشكوك بتقديم رشاوى لنيل شرف الاستضافة ثم مشكل الطقس الحار

نشرت : ح,سباع الأربعاء 19 مارس 2014 07:43

والمناداة بتقديم الدورة إلى الشتاء، وتقارير سوء الظروف التي يعمل خلالها العمال الأجانب ووقوع حوادث موت خلال تشييد المنشآت والملاعب، تمثل الأمر هذه المرة في فضيحة تقديم رشوة لنائب سابق لـ جوزيف سيب بلاتير رئيس "الفيفا" اسمه جاك وارنر، بعد تصويته لصالح الإمارة الخليجية الصغيرة في اقتراع تنظيم المونديال الذي سيقام بعد 8 سنوات من الآن، وهو الموضوع الذي أحدث ضجة كبرى أمس وتم تناقله عبر كبريات المواقع الإخبارية العالمية.

"ذا تيليغراف" أكدت أنها تملك المستندات المؤكدة للرشوة

والأمر الذي جعل انفراد "ذا تيليغراف" يأخذ بعدا كبيرا هو المصداقية الكبيرة التي تتميز بها هذه الجريدة على صعيد أوروبا من جهة، وأيضا تأكيدها على أنها تملك إثباتات ملموسة على تقديم قطر رشاوى من جهة أخرى، وقدمت تفاصيل رقمية تتمثل في أن جاك وارنر الذي غادر منصبه كنائب رئيس لـ "الفيفا" في 2011 بسبب تحقيق FBI معه في قضايا فساد مالي، تسلم 1.4 مليون أورو من قبل شركة قطرية بعد أسبوعين فقط من نيل البلد العربي شرف تنظيم المحفل العالمي في ديسمبر 2010، كما قامت ذات الشركة بتحويل مبلغ 539 ألف أورو إلى نجل وارنر، و287 ألف أورو إلى أحد معاوني ذات الرجل، علما أن اليومية البريطانية أكدت أنها تملك أوراقا رسمية تؤكد هذه التحويلات المالية.

دفع الأموال تم بوساطة من بن همام

ولم يكتف المصدر بهذه الدلائل فقط بل ذهب لما هو أبعد من ذلك، ووصل الأمر لدرجة الكشف عن هوية الطرف القطري الذي قام بتحويل الأموال لـ وارنر، إذ يتعلق الأمر بـ محمد بن همام الرئيس السابق للاتحاد الآسيوي، والذي تم إبعاده في جويلية 2011 من ممارسة أي نشاط كروي بتهمة الفساد، فهذا الرجل هو مالك الشركة القطرية التي تكفلت بضخ أزيد من مليوني أورو لنائب بلاتير السابق وابنه ومعاونه، ويكون محمد قد استغل علاقته الوطيدة مع جاك وأغراه بالمال لإعطاء صوته لـ قطر، وهو ما يكون قد تم فعلا، حيث جاهر وارنر في العلن أنه سيعطي صوته لـ إنجلترا، قبل أن يراوغ الجميع ويصوت سرا لـ روسيا وقطر حسب "ذا تيليغراف" دائما.

"الفيفا" ترفض التعليق والقطريون يعتبرونها دعاية مغرضة ضدهم

وأمام الرواج الكبير الذي ميز تحقيقات اليومية البريطانية، أصدرت "الفيفا" عشية أمس بيانا مقتضبا رفضت من خلاله التعليق على كل ما جاء في التحقيق الموسع، لكنها أبدت استعدادها لقبول أية أدلة ملموسة تثبت أقاويل الرشاوى، واعدة بالنظر فيها بكل حيادية، أما المسؤولون القطريون فلم يعلقوا على التهم الموجهة إليهم لحد كتابة هذه الأسطر، لكن الأكيد أن أصحاب القرار في الإمارة الخليجية التي لا يزيد عدد سكانها الأصليين عن 450 ألف نسمة، سيصنفون ادعاءات "ذا تيليغراف" ضمن الدعاية المغرضة، إذ يعتقدون أن أطرافا في أوروبا وأمريكا لم تتقبل فوزهم بشرف التنظيم وتبذل المستحيل لتلطيخ سمعتهم، لكنهم لن ينجحوا لأن التنظيم تحقق بطرق قانونية وشفافة حسب تأكيداتهم، في انتظار اتضاح الحقيقة خلال الفترة المقبلة.

 

كلمات دلالية : مونديال قطر 2022
comments powered by Disqus

آخر الأخبار


تابعوا الهداف على مواقع التواصل الاجتماعي‎

الملفات

القائمة
12:00 | 2021-08-01 أديبايور... نجم دفعته عائلته للانتحار بسبب الأموال

اسمه الكامل، شيي إيمانويل أديبايور، ولد النجم الطوغولي في 26 فيفري عام 1984 في لومي عاصمة التوغو، النجم الأسمراني وأحد أفضل اللاعبين الأفارقة بدأ مسيرته الكروية مع نادي ميتز الفرنسي عام 2001 ...

07:57 | 2020-11-24 إنفانتينو... رجل القانون الذي يتسيد عرش "الفيفا"

يأتي الاعتقاد وللوهلة الأولى عند الحديث عن السيرة الذاتية لنجم كرة القدم حياته كلاعب كرة قدم فقط...

23:17 | 2019-09-13 يورغن كلوب... حلم بأن يكون طبيبا فوجد نفسه في عالم التدريب

نجح يورغن كلوب المدرب الحالي لـ ليفربول في شق طريقه نحو منصة أفضل المدربين في العالم بفضل العمل الكبير الذي قام مع بوروسيا دورتموند الذي قاده للتتويج بلقب البوندسليغا والتأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، وهو ما أوصله لتدريب فريقه بحجم "الريدز"...

خلفيات وبوستارات

القائمة

الأرشيف PDF

النوع
  • طبعة الشرق
  • طبعة الوسط
  • طبعة الغرب
  • الطبعة الفرنسية
  • الطبعة الدولية
السنة
  • 2021
  • 2020
  • 2019
  • 2018
  • 2017
  • 2016
  • 2015
  • 2014
  • 2013
  • 2012
  • 2011
  • 2010
  • 2006
  • 2003
  • 0
الشهر
اليوم
إرسال