عريبي: "لم أغلق عيني طيلة الليل عندما علمت باستدعائي من طرف بلماضي"

أعرب كريم عريبي مهاجم النجم الساحلي التونسي، عن سعادته البالغة، على إثر تلقيه دعوة المنتخب الوطني، قبل مواجهتي زيمبابوي هذا الشهر في تصفيات كأس أمم إفريقيا 2021...

نشرت : الهدّاف الثلاثاء 10 مارس 2020 14:07

ورغم أن الأمر يتعلق بدعوة إلى القائمة الموسعة فقط، إلا أن هداف مسابقة رابطة أبطال إفريقيا، أكد فرحته الشديدة بذلك وشدّد على أن العمل الذي قام به أتى بثماره، قبل إشارته إلى أهمية تواجد ناخب مثل جمال بلماضي على رأس العارضة الفنية لـ"الخضر"، وهو ما يدفع اللاعبين مثله للعمل بأكثر قوة، وهو ما أوضحه في هذا الحوار المهاجم الذي سبق له اللعب لأندية شباب باتنة، شباب بلوزداد ودفاع تاجنانت في الرابطة المحترفة الأولى قبل انتقاله إلى تونس...

--------------------------------------------

"مدرب أعاد إحياء بن العمري الذي قيل إنه انتهى، يُعيد إليك الثقة ويدفع نحو الوثوق بنفسك"

"عندما بدأت مشواري في تونس، اكتشفت بأننا لا نعمل إطلاقا في الجزائر"

"حجم ومستوى العمل عندنا بعيد جدا عما رأيته في النجم"

"بونجاح ترك لي عبئا ثقيلا في النجم وأنا مجبر على التأكيد في كل مباراة"

"حلمي الانتقال لأوروبا لكنني مرتاح الآن في تونس"

--------------------------------------------

في البداية كريم، تعرضتم إلى إقصاء مُر في ربع نهائي رابطة أبطال إفريقيا على يد الوداد البيضاوي المغربي، هل يُمكن أن تروي لنا ماذا حدث؟

أقول بأننا كنا نشعر بخيبة أمل بعد خسارتنا بثنائية نظيفة في لقاء الذهاب بالدار البيضاء، حيث كان يتوجب علينا بالتالي اجتياز تلك الخيبة والعمل على الظفر بتأشيرة التأهل في الإياب، لكن المأمورية كانت صعبة وأعتقد بأننا وقعنا قليلا في التسرع لأنها كانت مهمة صعبة أن تبدأ مباراة بفارق هدفين.

لم تكونوا بعيدين عن تحقيق المهمة بعد تسجيلك الهدف؟

فعلنا كل ما بوسعنا من أجل الوصول إلى هدفين، لقد نجحنا في تسجيل هدف ولكن كانت تنقصنا الفاعلية في ذلك اليوم، كانت لدينا العديد من الفرص لكن خانتنا الفاعلية، الحمد لله أن جماهيرنا، الإدارة والطاقم الفني كانوا راضين عن حماستنا فوق الميدان، الجميع شاهد بأننا لعبنا بالقلب ويجب الآن تصحيح الوضع في البطولة وكأس تونس إن شاء الله.

لم تلعب مباراة الذهاب ومنحت الفوز لفريقك في الإياب، رغم مرارة الإقصاء...

كنت أتمنى خوض مباراة الذهاب، لكن المدرب قام فقط بخياراته والتي أحترمها لأنني متأكد بأنه أراد إيجاد أفضل الحلول في تلك المباراة، في لقاء الإياب وضع فيّ ثقته ونجحت في التسجيل، لكن مثلما قلت لكم ذلك لم يكن كافيا من أجل التأهل.

لقد غادرت المنافسة مع حصيلة 11 هدفا والتي يُمكن أن تجعله هداف المسابقة؟

ذلك من دواعي سروري، صراحة كنت آمل فقط في مواصلة المغامرة من أجل تسجيل المزيد من الأهداف ومساعدة فريقي على القيام بأفضل مما وصلنا إليه الموسم الماضي، للأسف لم نكن بعيدين عن تحقيق ذلك، وبالنسبة للرقم الذي حققته في هذه المسابقة وهو تسجيل 11 هدفا، فإنه شرف بالنسبة لي وأتمنى أن أكون قد أنجزت مهمتي بنجاح، حتى إن كنت أصر على أننا كنا قادرين على تحقيق الأفضل.

أداء كبير جعلك تظفر بدعوة من طرف الناخب جما لبلماضي، ما هو شعورك؟

إنه فخر كبير، فأنا بصدد تحقيق حلم كل لاعب كرة قدم. صدقوني علمت بالخبر أمس (الأحد) وأؤكد لكم بأنني لم أستطع إغلاق عيني طيلة الليل للفرحة الشديدة التي شعرت بها. وحتى إن كان الأمر يتعلق بمجرد دعوة في القائمة الموسعة، صدقوني بأنني أمتلأ سعادة. أتمنى الآن أن يستدعيني الناخب جمال بلماضي لأقدم ما أنا قادر على تقديمه للمنتخب وأكون في مستوى التطلعات حتى أبرر خيار الناخب الوطني.

أنت تسير على خطى بغداد بونجاح الذي كان قد أنهى منافسة كأس الكونفدرالية كهداف، قبل أن ينفجر في الموسم الموالي له مع النجم الساحلي...

نعم بالتأكيد، هنا في سوسة الجميع يتحدث حول بونجاح، ما شاء الله تمكن بغداد من ترك مكانة يصعب أن تغادر قلوب جماهير النجم. لكن ذلك لا يأتي سوى بالعمل، تسجيل الأهداف وأكون مميزا حتى أجعل الجماهير فخورة. لا أخفي عنكم بأن بونجاح وضعني كذلك تحت الضغط لأن الجميع ينتظر مني كجزائري تسجيل الأهداف في كل مباراة، الحمد لله، تمكنت من توقيع أهداف حاسمة ومهمة للنادي، خاصة 11 هدفا التي سجلتها في رابطة أبطال إفريقيا هذا الموسم.

الأماكن غالية جدا في المنتخب الوطني، خاصة في منصبك، لكنك عملت بقوة مع النجم الساحلي، فهل ذلك هو السر وراء استدعائك؟

صراحة، بلماضي غيّر الذهنيات وشخصيا أعلم بأنه يتابع مستوياتي، وأن تدرك بأنه مهتم بكل اللاعبين يحفزك على العمل من أجل لفت أنظاره. مدرب قام بإعادة إحياء بن العمري الذي دفن في الجزائر، يعيد إليك الثقة ويجعلك تؤمن. الحمد لله، العمل يأتي بثماره، لاعبون آخرون لم يكونوا يتواجدون حتى في القائمة الموسعة قبل مجيئه مثل بلايلي ونجحوا بعد ذلك في العودة بقوة. أنتم توافقون بأن الأمر يتعلق بحافز استثنائي لكل لاعب جزائري يرغب في الالتحاق بهذه المجموعة، بالإضافة إلى واجبك اتجاه النادي، نقول دائما بأنه ناخب عادل ومحترف يتابع دوما مردودنا، أنتم تفهمون ذلك؟

صراحة وبصرف النظر عن الجانب المادي، ما الذي يبرر رحيل اللاعبين الجزائريين بقوة نحو تونس؟

أي لاعب طموح يبحث عن التطور والموهبة وحدها لا تكفي، إذا كنت قد رحلت إلى تونس، فليس ذلك من أجل الأموال على الإطلاق، بل لأجل اكتشاف وتطوير إمكانياتي، ويمكن أن نطور طريقة رؤيتنا لكرة القدم من خلال لعب المنافسات الدولية كل موسم مثل رابطة أبطال إفريقيا وكأس الكونفدرالية. في الجزائر عملت مثل المجنون، لكن عندما جئت إلى تونس وتدربت تحت إشراف مدربين كبار، اكتشفت بأننا لا نقوم بأي شيء في الجزائر، ففي الموسم الماضي خضت نصف نهائي كأس "الكاف" وتوجت بكأس العرب وأيضا نهائي كأس تونس، كل ذلك سمح لي بالنضج وبأخذ نسق المنافسات الدولية، نحن أكثر متاحين في نظر الكشافين الأوروبية.

وفيما يتعلق بالإمكانيات وتحضيرات المباريات؟

نعم، هناك فرق كبير ليس فقط من الجانب المادي، أريد الحديث حول الإمكانيات التقنية والتنظيمية، هنا التحضر للمباريات يجري في أعلى مستوى، فقط تفكر في التواجد في أفضل مستواك. كل واحد يقوم بعمله، المسؤول، المدير، الطاقم، كل واحد يعرف ما هو دوره، قبل، أثناء وحتى بعد المباراة.

أندية أوروبية تتابع مستوياتك مع النجم أيضا، هل تستهدف الرحيل في الصائفة القادمة؟

أنا بكل صراحة مركز على فريقي، لدي الرغبة في تقديم أفضل ما عندي من أجل مساعدة الفريق على تحقيق أهدافه، بعد ذلك سوف نرى، وإذا أتحيت الفرصة فإننا سندرسها، الآن أنا مركز على النجم الساحلي، أين أشعر بأنني بأفضل حال.

                                                                         حاوره: مومن. آ. ق

كلمات دلالية : كريم عريبي. النجم الساحلي.

آخر الأخبار



الاستفتاءات

تصويتات أخرى
تابعوا الهداف على مواقع التواصل الاجتماعي‎

المنتديات

القائمة

الملفات

القائمة
23:14 | 2019-11-24 إنفانتينو... رجل القانون الذي يتسيد عرش "الفيفا"

يأتي الاعتقاد وللوهلة الأولى عند الحديث عن السيرة الذاتية لنجم كرة القدم حياته كلاعب كرة قدم فقط...

23:17 | 2019-09-13 يورغن كلوب... حلم بأن يكون طبيبا فوجد نفسه في عالم التدريب

نجح يورغن كلوب المدرب الحالي لـ ليفربول في شق طريقه نحو منصة أفضل المدربين في العالم بفضل العمل الكبير الذي قام مع بوروسيا دورتموند الذي قاده للتتويج بلقب البوندسليغا والتأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا، وهو ما أوصله لتدريب فريقه بحجم "الريدز"...

17:41 | 2019-08-30 ليفاندوفسكي... الهداف البولوني المرعب الذي تفنن في هز شباك المنافسين

يأتي الاعتقاد للوهلة الأولى عند الحديث عن السيرة الذاتية لنجم كرة القدم حياته كلاعب كرة قدم فقط...

خلفيات وبوستارات

القائمة

الأرشيف PDF

النوع
  • طبعة الشرق
  • طبعة الوسط
  • طبعة الغرب
  • الطبعة الفرنسية
  • الطبعة الدولية
السنة
  • 2020
  • 2019
  • 2018
  • 2017
  • 2016
  • 2015
  • 2014
  • 2013
  • 2012
  • 2011
  • 2010
  • 2006
  • 2003
  • 0
الشهر
اليوم
إرسال